آخر الأخبار

وزارة التربية تقاضي الطبيب النفسي الذي اتهم المعلمة بممارسات عنضرية ضد تلميذة سمراء البشرة

بعد أن أذنت وزارة التربية بفتح تحقيق في ما راج حول إقدام معلّمة على إهانة تلميذة سمراء البشرة ونعتها بوصوف عنصريّة بأحد المدارس الابتدائية بالمنيهلة من ولاية أريانة، أكّد مستشار وزير التربية بلال الشابي في تصريح لموزاييك اليوم الجمعة 18 ديسمبر 2015 أّنّ التقريرأثبت أنّ المعلّمة بريئة وأنّها لم تقم بإهانة التلميذة. 


وأضاف أنّ الإطار التربوي بالمدرسة والتلاميذ اكّدوا حسن سلوك المعلمة وسيرتها المهنية منذ 26 سنة وأنها لم تقم بأي ممارسات عنصرية ضد التلميذة. 
وأكّد مستشار وزير التربية أنّ الوزارة تدين ما تم نشره من طرف الطبيب النفسي للتلميذة وتشويهه لسيرة المعلّمة، مشيرا إلى أنّ الوزارة ستقوم بتتبّع الطبيب قضائيا كما ستقوم يتوفير الإحاطة النفسية للتلميذة لمعرفة'' أسباب اختلاقها لهذه الرواية التي قد يكون تراجع  نتائجها الدراسية وراءها، حسب تعبيره.


ويشار إلى أنّ وزارة التربية قامت بتكليف متفقدين مختصّين في شؤون التلاميذ للبحث في المسألة، قاما بالتحوّل إلى المدرسة لاستجواب المعنيّة بالأمر وأخذ شهادات من التلاميذ والإطار التربوي.­
من هنا رسالة الطبيب إلى المعلمة 

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة