آخر الأخبار

تدريس الفرنسية بداية من الثانية ابتدائي - تدريس الانقليزية بداية من الثالثة ابتدائي جديد السنة الدراسية 2015/2016




تدريس الفرنسية بداية من الثانية ابتدائي - تدريس الانقليزية بداية من الثالثة ابتدائي وعودة السيزيام - تعميم 
التاسعة على كل التلاميذ - اهم ما تمخض عن مجلس الوزراء باشراف رئيس الحكومة في المجال التربوي
------------------
اشرف رئيس الحكومة السيّد مهدي جمعة صباح اليوم بقصر الحكومة بالقصبة على أشغال مجلس الوزراء
-------------------------------------
وخلال مداخلته، كشف وزير التربية فتحي الجرّاي أنه تمّ اتخاذ الإجراءات البيداغوجيّة واللّوجستيّة الضروريّة وتسخير كلّ الإمكانيّات والموارد البشريّة اللاّزمة ضمانا لإنجاح العودة المدرسيّة موضّحا أن جملة منالإجراءات اتخذها مجلس الوزراء انبنت على توصيات واستنتاجات تمّ استخلاصها من الندوات التي نظمت سيما في مستهلّ شهر أوت الجاري وفي يوم 16 والتي أوردها الوزيركما يلي:
- إدراج اللّغة الفرنسيّة في البرنامج التعليمي الرسمي بداية من السنة الثانية للتعليم الأساسي والسنة الثالثة بالنسبة للّغةالإنقليزيّة.
- مراجعة نسبة 25 بالمائة بالنسبة لأقسام السنوات النهائية في مستوى "الباكالوريا" وخفضها إلى مستوى 20 بالمائة قصدإضفاء مزيد من النجاعة والتطوير.
- مراجعة شروط ومعايير التمتّع بآليّة"الإسعاف" لتكون أكثر مساواة بين جميع التلاميذ.
- تعميم مرحلة ختم التعليم الأساسي "السّيزيام" وإقراه امتحانا وطنيّا إلزاميّا وليس مسألةاختياريّة.
- تعميم امتحان السنة التاسعة أساسي بصفةإلزاميّة انطلاقا من السنة الدّراسيّة 2017 -2018 .
- إعداد نصّ قانوني يجرّم كافّة أشكال الإعتداءسواء على المنظومة التربويّة أو على الفاعلين فيها أو مؤسّساتها.
- اتخاذ إجراءات للحيلولة دون الغشّ الإلكترونيصلب المدارس والإعداديّات خلال الإمتحانات.
- إقرار حوار مجتمعي حول العودة إلى اعتمادالمسار التربوي طويل الأمد والمسار المهني.
- بعث هيكل أكاديمي جديد لتأمين لتكوينالمربّين.
وأوضح السيّد فتحي الجرّاي أنّ وزارة التربية لا تدّخرجهدا في تأمين كلّ الظروف الملائمة لعودة مدرسيّة ناجحة سيما من خلال توفيرالتجهيزات والمرافق الضروريّة في كلّ المؤسّسات التربوية التي كشف أنّ عددها يصلإلى حدود الـ 6 آلاف يشتغل صلبها 235 ألف من الإطارات والأعوان في مختلف الإختصاصاتوأنّ هناك 100 مؤسّسة تربويّة فقط ليست مرتبطة بالشبكة النظاميّة للماء الصّالحللشراب يجري حاليّا توفير الصهاريج الكافية لتزويدها بما تحتاجه.
وأكّد الوزيرأن المؤسّسة التربوية هي اليوم منفتحة على محيطها تؤثّر فيه ويؤثّر فيها وأنّهابعيد كلّ البعد عن أيّة تجاذبات وأن هناك توجّه من قبل الوزارة لتعزيز التنسيقوالتشارك مع مكونات المجتمع المدني وتحديدا الجمعيّات ذات التّاريخ العريق والتيأثبتت سلامة تمويلها موضحا أن الوزارة تقتسم الجهد في هذا الإطار مع منظمات وطنيّةكبرى في طليعتها الإتحاد العام التونسي للشغل.
وأضاف السيدفتحي الجرّاي أن الوزارة في حالة تشاور دائم مع كافة النقابات الناشطة في المجالالتربوي وأن هناك تنسيقا ومفاوضات تجري مع نقابة التعليم الثانوي لفضّ بعض المسائلالعالقة التي قال إنّ الطرفين يتوجّهان نحو حلحلتها في أقرب الآجال منتهيا إلى التأكيدعلى أنّ العودة المدرسيّة ستكون في آجالها العاديّة وليس هناك تأجيل أو ما شابه.
الجمهوريّة التونسيّة
رئاسة الحكومة
مصالح الإعلام والاتّصال
تـونس، في 27 أوت
J’aime

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة