/*]]>*/

1‏/11‏/2014

بنزرت : جريمة أخلاقيّة تربويّة مُدوّية






لعلّها القضيّة الأغرب والأبشع والأشنع في تاريخ القضاء التّونسي وتاريخ التّربية والتّعليم ،حيث مَثُلت إستعجاليّا أمام العدالة يوم الأربعاء 2014/10/29 " أستاذة " مادّة العربيّة بالمدرسة الإعداديّة الحبيب بوقطفة ببنزرت المدعوّة ر.م حرم م .ح .ز ،
وذلك للردّ على التّهم الخطيرة المنسوبة إليها والتي تضمّنتها عريضة الدّعوى المرفوعة ضدّها من طرف زميلها الحالي في مادّة الرّياضيّات وأستاذها الأسبق منذ خمس وعشرين سنة .
حيث تجرّأت المُشتكى بها إلى سبّ وشتم والنّيل من عرض من تتلمذت
على يديه في ساحة المدرسة وأمام كلّ التلاميذ والأساتذة الحاضرين قائلة له بالحرف :
" إتفوه عْلِيكْ ماكِشْ راجِلْ " كما دعت التلاميذ جهرا إلى الإعتداء والبّساق عليه
وأفردت كلّ حصص الدّوام للنّيل من كرامته وكشف معطياته الشّخصيّة وأسراره
المهنيّة والعائليّة التي لا تتوفّر إلاّ عند المدير الذي هو محلّ بحث هاته الأيّام
من طرف ثلاثة متفقّدين إداريين وماليين بسبب تجاوزاته الإداريّة وجرائمه الأخلاقيّة
في حقّ منظوريه ( التحرّش بخمس أستاذات ، وإفشاء الأسرار المهنيّة والطبيّة والمعطيات الشّخصيّة للمربّين لدى الأولياء والصحافة المكتوبة " الشّروق " والمسموعة شمس آف آم والصدّ عن العمل ) .
وأمام الفوضى الكبيرة والفضيحة المدوّية التي أحدثتها " المربيّة " المتهوّرة
وعدم تدخّل المدير في مثل هاته الحالة الشاذّة والخطيرة ، تدخّل الأمن معزّزا
بثلاث دوريّات لفرض الهدوء وتأمين سلامة الأستاذ المتضرّر الذي هدّدته المعتدية بتلقينه درس لا ينساه عند الخروج من المدرسة بعدما استدعت من خلال هاتفها الجوّال مجموعة من المنحرفين .
هذا وقد وجّه أعضاء هيئة التدريس برقيّة عاجلة إلى وزير التّربيّة عبّروا فيها عن
صدمتهم الشّديدة واستيائهم العميق من تصرّف " الأستاذة " ، كما ناشدوه إعطاء
الإذن بإيقاف المعتدية عن العمل فورا ومؤقّتا حتّى يعود الهدوء إلى المدرسة .
( نعتذر عن عدم نشر صورة للبرقيّة " ستة عشر إمضاء " بطلب من الأساتذة الموقّعين )



منقول

Home with below post

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

مخططات-مذكرات-مشاريع- وإمتحانات لجميع المستويات إبتدائي و ثانوي@ نظام تربوي تونسي@

Featured Posts

analytics

Gadget

هذا المحتوى غير متاح إلى الآن عبر الاتصالات المشفرة.

المتابعون

Featured Posts

https://instiressources.blogspot.com/2016/07/20162017_22.html

Social Icons

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

أرشيف المدونة

Social Networks

About us

بحث هذه المدونة الإلكترونية

Recent Posts

Pages

real traffic

Popular Posts